القائمة الرئيسية

الصفحات

معلومة علاج الفطريات بالفم

  عن تراكم الفطريات في الفم غالباً على اللسان والخدين، وأحياناً قد ينتشر إلى سقف الحلق، ويشمل علاج فطريات الفم عدة طرق تختلف حسب عمر المريض وحالته.

علاج الفطريات بالفم للأطفال

عندما يُصاب الطفل بعدوى الفطريات الفموية يمكن أن لا تظهر عليه الأعراض، ولكن من خلال بعض التصرفات كامتناعه عن الطعام أو عدم قدرته على البلع بسبب شعوره بالألم أو الانزعاج، وفي حال كان الطفل في سن كبير نسبياً وقادر على وصف الحالة، فيمكن أن يقول بأنه يشعر وكأن هناك قطن في فمه

أما عن علاج الفطريات بالفم للأطفال

مضادات الفطريات التي تؤخذ عن طريق الفم والتي تشمل أقراص أو سوائل يتم ابتلاعها.

مضادات الفطريات الموضعية القوية، والتي يمكن وضعها على مناطق الجسم المختلفة في حال الإصابة بالفطريات بأماكن أخرى غير الفم.

تنظيف الفم جيداً باستخدام معجون أسنان وفرشاة نظيفة باستمرار يساعد في علاج الفطريات.

يمكن أن يُستخدم سائل المضمضة لتطهير الفم أيضاً.

استخدام الماء مع الملح وعمل مضمضة منه وإخراج الماء بعد ذلك من الفم.

علاج الفطريات بالفم للرضع

الرضيع مُعرض كذلك للإصابة بفطريات الفم، وفي مثل هذه الحالة يكون علاج الفطريات بالفم للمواليد كما يلي 

يمكن إعطاء الرضيع مضاد للفطريات كدواء خفيف على شكل قطرات توضع في الفم من خلال قطارة، يجب أن توضع القطرات مباشرة على القروح في الفم، بحيث تتُرك لبعض الوقت فيه، ولا مشكلة في حال ابتلاعها، كما تُعطى له بعد الرضاعة.

في حال الرضاعة الطبيعية يمكن أن تنتقل العدوى إلى ثدي الأم، وبالتالي قد تحتاج الأم إلى دواء مضاد لها أيضاً.

يمكن أن يُعطى الرضيع الدواء على شكل تحاميل أو سوائل أيضاً.

من الضروري أن يتم غلي وتعقيم الرضاعة في حال كان الطفل الرضيع يستخدمها، لمرة واحدة على الأقل يومياً.

علاج الفطريات بالفم للكبار

يتضمن علاج الفطريات بالفم عند الكبار أشكال مختلفة، فالفطريات الفموية يمكن أن تصيب أي شخص من الرضيع للكبير 

العلاج بالمضادات الحيوية التي تؤخذ عبر الفم، ويمكن تناول الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية منها.

تناول الزبادي سيعيد توازن البكتيريا والميكروبات في الفم بشكل صحي وطبيعي.

في الحالات الشديدة يمكن الجوء إلى استخدام مضمضة من مضاد الفطريات.

أدوية مضادة للفطريات تكون على شكل كبسولات أو سوائل، من هذه الأدوية فلوكونازول fluconazole (ديفلوكان Diflucan) أو إيتراكونازول itraconazole (سبورانوكس Sporanox).

قد يُعطي الطبيب أو المختص دواء على شكل أقراص للمص في الفم مثل كلوتريمازول (clotrimazole).

علاج الفطريات بالفم بالأعشاب

قبل الحديث عن العلاج بالأعشاب، يجب أن ننوه إلى أهمية العلاجات الطبيعية لفطريات الفم عموماً، والتي تشمل تناول الزبادي، أو عمل مضمضة للفم بالماء والملح، أو الماء مع صودا الخبز، وتنظيف الفم جيداً، أما عن علاج الفطريات بالفم بالأعشاب فهناك عدة خيارات فعالة منها، والتي تشمل

الكركم: يمتاز الكركم بأنه مضاد قوي للالتهابات، وذلك ناتج عن مادة الكركمين فيه التي تعالج الفطريات البيضاء وغير البيضاء، يمكن استخدامه من خلال شربه مع حليب نباتي، يكفي استخدام ربع ملعقة منه مع كوب الحليب ورشة من الفلفل الأسود لتحسين امتصاصه.

زيت القرنفل: والذي يعد من العلاجات الشعبية القديمة لمشاكل الفم، لذا فهو فعال في علاج فطريات الفم بسبب المادة بوجينول وهي مادة لها خصائص مشابهة للأدوية المعالجة لمشكلة فطريات الفم، يمكن استخدامه من خلال نقع ملعقة منه في كوب من الماء المغلي لمدة 5 دقائق، ومن ثم عمل مضمضة للفم به، والجدير بالذكر أن زيت القرنفل يمكن أن يسبب تحسس أو شعور بالخدر في الفم.

زيت الأوريجانو: يمتاز في خصائصه المضادة للفطريات والميكروبات، لذا فإن التجارب أظهرت قدرته في علاج ومحاربة الفطريات فموية، يكفي إضافة قطرة إلى قطرتين منه في كوب من الماء، ومن ثم عمل مضمضة به للفم، ومن الضروري تجنب استخدامه مباشرةً وهو مركز أو الزيت الذي يستخدم موضعياً.

يعتمد علاج الفطريات بالفم على شدة الحالة وعلى سن المريض، فهناك علاجات مناسبة للطفل الرضيع، وللأطفال الأكبر منه سناً، وحتى الكبار، إلى جانب تلك العلاجات الطبيعية التي يمكن استخدامها ضمن نمط حياة يومي.