-->

ملخص مسلسل امنيه وان تحققت الحلقة 162

الحلقة 162 من مسلسل امنية وان تحققت حلقة الاربعاء على بوليود تدخل اكشو إلى أبهى وتقول فى نفسها آسفة أبهى كنت لااعرف انك تأخذ أدوية الاضطرابات والنوم يقول أبهى انا اريد ان اعتذر لكى على أشياء كثيرة قائمتي طويلة تقول اكشو كنا نتحدث بالاغنيات دائما هل تعرف مالاغنية التى تذكرتها اليوم  من سرق النوم انا يقول أبهى انت سرقتى نومى اكشو لم استطيع النوم منذ ذهبتى لدى شعور غريب ربما ستفهمى إذا أخبرتك لكن كيف سأقول لكى وانا أدى شعور غريب أبهى لكن كيف سأقول لك هل تفهم يقول أبهى أهدأ شيفو تقول اكشو هل تجرب وتأخذ شيفو وتغنى له وتقول ماهيما هيا نبدأ مراسم الاساور والا سيحدث شئ سئ مثل المرة الماضية تقول اروهى أين اكشو أريدها أن ترى وانا ارتدى الاساور تقول ميمى سيكون كله خير يقول نيل اين اخى وزوجته لايمكن أن يتم اى شئ بدونهم تقول سوارنا اين ذهبا تقول مانجيرى اتمنى ان يتحدثا مع بعضهم أبهى ينام واكشو تغنى له وتراهم مانجيرى وتقول الشخص الذى تنام فى حضنه يكون شخص مهم بحياتك اكشارا هذا الشخص بالنسبة لابنى لم أرى أبهى ينام بسلام من سنة تغلق مانجيرى عليهم الباب وتاتى اروهى وتقول استمتعا لاحقا تتم خطبتى والجميع ينتظر وتذهب اكشو تقول ميمى لقد جاؤوا تقول مانجيرى هيا نبدأ المراسم تترك اروهى الهاتف وتقرأ فيه اكشو رسالة تقول ساسلمك الأوراق بعد غد وليس اليوم لاتقلقى سيحدث كما تريدى تقول اكشو ماذا تنوى أن تفعله اروهى ..اروهى تشير لاكشو بالاساور تقول ماهيما غدا موعد قضية نيشتا خرجا لمدة طويلة سيسجنا لمدة طويلة لااستطيع تحمل ابتسامتهم حرمونى من ابنتى ساحرمهم من ابتسامتهم  تقول ماهيما كنا ننتظر انتهاء المراسيم لدى مفاجأة لكم موعد الزواج الميمون بعد 3 ايام يصدم الجميع وتقول اروهى يجب أن آخذ توقيع نيل قبل الزواج وتقول اكشو كيف ساعرف خطة اروهى قبل 3ايام يقول اكيل سنرى ماسيحدث بعد 3 ايام بعد مانرى ماسيحدث غدا ..غدا قضية كايراف تقول ماهيما نذكر يقول اكيل دعونا ننتظر غدا ثم نقرر تقول ماهيما غدا الأهم سامنح ابنتى العدالة تطلب عائلة جوينكا المغادرة يخرج أبهى ويجد كايراف ويقول أبهى لماذا دعوتنى يقول كايراف سيتم اخذ القرار فى قضيتي غدا غضبك على حق أبهيمانيو لكن حب اكشو صادق هذه بعض الأشياء التى كانت تريد ان ترسلها لك ولم تستطيع ستجد بها المساعدة لفهم اكشو لكن رجاء لاتقول لاكشو اننى اعطيتك هذا واتمنى لكم ان تكونوا سعداء ويغادر كايراف تدخل عائلة جوينكا على مانيش وتقول اروهى اعرف انك غاضب منى لكن ساعرف انك باركتنى إذا أكلت من هذه الحلوى ويغادر

 الجميع وتقول سوارنا الحفلة تمت جيدة وحددوا موعد الزواج لكن غدا القضية وهذا اهم الن تقول شئ يقول اريد ان اطبخ شئ للجميع انا لااعرف ماسيحدث غدا اريد ان اطعم الجميع بيدى آخر مرة تبكى سوارنا وتواسيها اكشو وتقول يوارنا اغضب مانيش عندما كان يحتاجني اعتقد انى ارتكبت خطأ كبير اكشو الأم تعجز عند سعادة ابنها استطيع تحمل استياء مانيش لكن لااستطيع تحمل بعده تقول اكشو يجب أن لانستسلم إذا استسلمنا من سيدعم اخى وجدى تحضن سوارنا اكشو  أبهى يرى كل الخطابات والبطاقات والصور ويسمع كلمات اكشو واشتياقها اليه وثقتها بأنه سيسامحها عندما تعود ويصدقها تقول اكشو احاول منذ شهور لايتم الرد على هاتف طبيب كونال او مايا ويجب أن أعرف عن أوراق اروهى وخطتها  واحتاج للدليل على اى حال ماذا يجب أن أفعل تقول سوارنا لاروهى تحدثى مع نيل ربما عائلته ستنسحب من القضية إذا تحدث معهم يجب أن تفعلى شئ من أجل جدك واخيكى تقول اروهى اتعتقدى اننى لااكترث باخى وجدى لقد تحدثت مع نيل ووعدنا سيتحدث مع عائلته تقول ماهيما هل انت بوعيك نيل نحن وافقنا على زواجك من اروهى هذا لايعني اننا سنتسامح فى كل جرائم عائلة جوينكا يقول نيل اسمعينى عمتى يقول اناند لن نسمع لم يتم زواجك ختى الآن واصبحت تنحاز لهم تقول ماهيما انا انتظر هذا اليوم من فترة طويلة يقول اناند عائلة جوينكا ستتعاقب يقول أبهى عمى رأيى أن نقرر مرة آخرة فى هذه المسألة انا لااقول اننى احب انيشا اكثر منكم سيتم ربط علاقة لكن قضية وشرطة سنفعل هذا بأى نية تقول ماهيما لااستطيع أن أنسى ماحدث مع ابنتى قرار نهائى لن اسحب هذه القضية يتذكر أبهى كلمات اكشو إنها تريد مهلة24 ساعة لتقدم له دليل براءة كايراف وأنها قالت إنها جاءت للمنزل ولكن لم تجده وتركت له الدليل يقول أبهى دليل ويذهب لمانجيرى ويسألها هل يمكن أن يكون الشخص مخطئ حتى لو على حق انا أصبحت مخطئ اعتقدت الخطأ صواب ارتكبت خطأ كبير كان يجب أن اسمعها وافهمها انا حطمت ثقتها هى كانت واثقة إنها ستشرح لى كل شئ وانا سافهم وكانت واثقة اننى ساصدقها انا لم أفهم شئ ولااعرف مايجب أن أفعل تقول مانجيرى أبهى تحكم بنفسك لقد انتهى ماحدث ولايمكن أن نفعل شئ ولايمكن تغييره أنسى ذلك اكشارا كانت ماضيك وسيتم ختم أوراق الطلاق غدا انت لاتفعل شئ تقدم بحياتك يقول أبهى كيف تتحدثين انا فهمت انتى تتوقعي أن أفعل عكس ماتقولين لهذا تقولى عكس ماتريدين تقول مانجيرى يجب أن تواجه حيرتك بنفسك أفعل ماتريد واستمع لقلبك اكشو تقول لماذا هاتفه مشغول وابهى يتصل بها ويقول لماذا هاتفها مشغول تقول اكشو انا وضعت الدليل فى غرفتك لااعرف اين هو رجاء ابهيمانيو ابحث عنه يقول أبهى يوجد دليل طالما قالت اكشو ذلك ساعثر عليه شيفالى تخرج بطانية لشيفو وآخره لابهى ويعلق الدليل بها أبهى يبحث عن الدليل وشيفالى تعطى أبهى البطانية وبها قميص الدليل وتقع الفلاش ميموري على الارض ويجده بارث ويقول من أين جاء يقول أبهى اين الدليل سافتش هذه الغرفة يفتش أبهى ولايجد شيئا ويقول على الاقل كان ساجده شخص آخر طالما لم أجده لكن عائلتى ليست كذلك إذا وجدت شئ تخفيه او تتخلص منه يقول مانيش اريد ان اتناول الطعام مع الجميع لآخر مرة من يعرف ماسيحدث غدا سيحاولون عقابى انا وكايراف لقد كبروا اولادى ويستطيعوا اخذ قراراتهم بانفسهم بالواقع أخذوا قرارات بانفسهم انا اريد ان اخذ معى ابتسامة الجميع لااريد اخذ ذكريات سيئة ماذا حدث طعامه ليس سئ هكذا ابدؤا تقول اكشو العائلات التى تتناول الطعام مع بعضها محظوظين جدا ابقينا مترابطين يعطى بارث الدليل لماهيما وتسأله اين وجدته يقول فى الممر وتقول ماهيما لكنى وضعته مع القميص الأبيض فى البطانية وتبحث ماهيما ولاتجد شئ وتقول ستنخلق مشكلة كبيرة إذا وجده أبهيمانيو يجب أن نبحث عن الأشياء والا سنتورط يقول بارث هذا مناسب حان الوقت لكشف الحقيقة لأن مافعلناه خطأ أبهى يجد القميص فى البطانية ويضعه فى الخزانة تقول اكشو لعائلتها وتقول نحن لن نستسلم وتغنى لهم وتمسح دموعهم تدعى اكشو وتقول إذا الجميع لايعرف فأنت تعرف الحقيقة انا حاولت من ناحيتي أبهى يرتدي قميص مقطوع الزر ويرتدى القميص الأبيض الذى عليه رسالة اكشو  ويخرج وتخرج اكشو وتقف مع العائلة وتقول سأحاول إطلاق سراحهم مرة آخرى بكفالة أبهى يخرج من غرفته وتمر مرآة أمامه وتظهر الكتابة على ظهره تقول سوارنا حان وقت الذهاب إلى مركز الشرطة تقول ميمى لاروهى جدتك خافت زوجها ودعمتك لتربطك بعلاقة مع العائلة التى ستسجن زوجها وابنها لاتنسى ذلك اكشو تخاف من علاقتك بنيل لذا لاتفعلى شئ يحقق خوف اكشو والا المسكينة ستتحطم وتنهار يقول مانيش امى القضية لن تنقلب بتناول اللبن تقول انا لن افقد الامل مانيش تسأل اروهى اكشو ماذا قال المحامى وكم لدينا من الفرص ترد اكشو بأنها ستحضر السيارة وتدعو أن تحدث معجزة وان يتوقف اى ظلم ضد مانيش او كايراف ولكن الجميع يوقفوا وتجد اكشو أبهى فى منزلها وتسأله لماذا اتيت أبهيمانيو هل تريد أن تعمل مؤتمر وترمى تهمة كاذبة مرة أخرى يقول أبهى سيدى الضابط تقول سوارنا لماذا دعاهم نحن كنا ذاهبون لمركز الشرطة يقول أبهى فليدخل الصحفيين يقول اكيل سيعمل مشكلة مثل المرة الماضية وتتذكر اكشو المرة الماضية وترى باقى عائلة بيرلا يدخلون تمسك اكشو بابهى وتقول نحن كنا ذاهبون أبهيمانيو ماذا تريد لماذا اتيت أبهيمانيو يخلع أبهى سترته ويصدم الجميع وتقول ماهيما كيف وجد القميص ويلف أبهى ويرى الجميع رسالة اكشو عل  القميص ويقول أبهى المرة الماضية دعوتكم لاعتقال كايراف جوينكا وهذه المرة دعوتكم لاقول أن كايراف برئ كل التهمات كاذبة على كايراف جوينكا ومانيش جوينكا لهذا نسحب القضية تفرح اكشو والجميع ويقول الضابط لايمكن سحب هذه القضية الكبيرة لايمكن إثبات شئ من كلامك القانون يطلب الإثبات الديك إثبات يخرج أبهى الفلاش ميموري ويقول هذا يثبت براءة كايراف ويطلب من اكشو باسوورد اللاب توب تفتحه اكشو ويعرض أبهى الدليل ويقول أبهى هذا يوضح أن انيشا انزلقت ولم يدفعها كايراف كان يطلب منها أن تنزل الصحافة حصلت على الخبر المصرى والقانون حصل على الإثبات ارجو من الصحافة كتابة الحقيقة ومن القانون دعم الحق ولن اضيع وقتكم اكثر يذهب الجميع وتقول اكشو اين كان هذا الدليل انا كنت على حق يقول أبهى انتى كنتى على حق دائما ومازلت على حق انا لم أجد الدليل حين وضعته لى لكن اليوم

جديد قسم :